Loading...

تدريبات

فى كتاب الـ”تدريبات”
تم تصميم جملة السؤال بصيغة ضمير المتكلم، مثل: (ألون ـ أكتب ـ أضع دائرة)، وذلك لسببين مهمين، هما:أولاًـ تنمية الإحساس بالذات لدى الطفل، وذلك يعزز لديه قبول فكرة الانفصال عن الأم والعائلة، والإلتحاق برياض الأطفال دون خوف أو ارتباك، وتدعيم معرفته بأنه شخص مستقل يمكنه الاعتماد على نفسه..ثانيًاـ ينفى عن الطفل النوع ؛ أى كون المنهج يخاطب مذكرا أو مؤنثًا؛ فهو للجميع، ولا فرق بين طفل وطفلة فى تناول المادة العلمية؛ حيث كانت جميع المناهج القديمة تقدم الأسئلة بصيغة الأمر للمذكر، مثل: ( اكتب، اقرأ ، لوّن، ضع).. وجود صور لطيور وأشياء مزخرفة فى التدريبات، وذلك لأن الطفل مطلوب منه ـ فى هذه المرحلة العمرية أن يلون بلون واحد، وذلك يجعل الرسم الناتج عن التلوين فقيرًا من الناحية الجمالية.. أما وجود مثل هذه الزخارف فينمى التذوق الجمالى لديه، والزخارف هنا ليس هدفها جماليًا فحسب ، بل إنها تنمى لديه أيضًا مهارة التقاط مختلف التفاصيل، وأن الكل ممكن أن يحتوى على تفاصيل كثيرة جدًا، وهذا يُرسخ فى العقل اللاوعى لديه، وبذلك يتدرب على مهارات عُليا فى التفكير يمكنه استرجاعها فى مراحل عمره التالية.
هذا الكتاب هو جزء من “منهج الوردة” التى تقدمه دار شجرة لتعليم الطفل اللغة العربية عبر الإبداع.